Warning: mysql_real_escape_string(): Access denied for user 'saloth'@'localhost' (using password: NO) in /home/saloth/public_html/wp-content/plugins/securepress-plugin/sl8.php on line 1283

Warning: mysql_real_escape_string(): A link to the server could not be established in /home/saloth/public_html/wp-content/plugins/securepress-plugin/sl8.php on line 1283

Warning: mysql_real_escape_string(): Access denied for user 'saloth'@'localhost' (using password: NO) in /home/saloth/public_html/wp-content/plugins/securepress-plugin/sl8.php on line 1284

Warning: mysql_real_escape_string(): A link to the server could not be established in /home/saloth/public_html/wp-content/plugins/securepress-plugin/sl8.php on line 1284

Warning: mysql_real_escape_string(): Access denied for user 'saloth'@'localhost' (using password: NO) in /home/saloth/public_html/wp-content/plugins/securepress-plugin/sl8.php on line 1285

Warning: mysql_real_escape_string(): A link to the server could not be established in /home/saloth/public_html/wp-content/plugins/securepress-plugin/sl8.php on line 1285

Warning: mysql_real_escape_string(): Access denied for user 'saloth'@'localhost' (using password: NO) in /home/saloth/public_html/wp-content/plugins/securepress-plugin/sl8.php on line 1288

Warning: mysql_real_escape_string(): A link to the server could not be established in /home/saloth/public_html/wp-content/plugins/securepress-plugin/sl8.php on line 1288
هم السبب .. !! : سلطان العثيم

  • RSS
  • Delicious
  • Digg
  • Facebook
  • Twitter
  • Linkedin
  • Youtube

هم السبب .. !!

الكاتب admin 16 - يونيو - 2014 لايوجد تعليق 0 عدد الزوار

يرقب الآخرين كالمتهمين وينظر إلى نفسه نظرة البريء المظلوم المغلوب على أمره، ومن حوله يصدقون تلك الرواية  الكلاسيكية الحزينة ويرددون فلان .. مسكين مسكين!!
في كل حدث وفي كل قضية مهما كانت صغيرة أو يسيرة، كان الناس من حوله هم السبب في ما يحدث له من خلل أو زلل أو مشكلات.
مُديره هو السبب، وزوجته هي السبب، وصديقه هو السبب، والنظام هو السبب، والطقس هو السبب، الظروف هي السبب، والسياسية هي السبب، والاقتصاد هو السبب، وثقافة المجتمع هي السبب.
قدرته على توزيع التهم وتعليق المسؤوليات على الآخرين كبيرة، والغريب أنه يصدق كل هذه الخرافات والحيل النفسية، حيث يمارس الإسقاط على الآخرين دون نفسه، ولم ولن يفكر أنه هو السبب، أو على الأقل شريك في غالب ما يحدث له، وأن الأشياء التي هي خارج إرادته محدودة، وأن ما تحت إرادته لو أراد واسع وكثير (وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ} [الشورى: 30]. !!
هذا النمط من التفكير يُصّعب الأمور كثيراً، ويجعل البحث عن حلول للمشكلات أو مخارج للأزمات فيه صعوبة شديدة لأن التشخيص أصلاً خاطئ.
وعلى النقيض من هذه الشخصية تجد الأشخاص الذين يتحملون المسؤوليات، ويعترفون بالخطأ والتقصير الشخصي بكل تجرد هم أقرب إلى الرشد والنجاح والتفوق؛ لأنهم باختصار لا يطيلون البكاء على اللبن المسكوب، ويبحثون عن حلول عملية وسريعة تنبع من أنفسهم وبمشاركة الآخرين، ولكنهم يمسكون بزمام المبادرة وإرادة القيادة فتختلف النتائج والمخرجات.
من أخطر الأمور أن يخدع الإنسان نفسه، ويظهر ذاته دائماً في دور الضحية، ويردد شعارات المؤامرة وقصائد الظلم ويعيش دور البطل المظلوم، وفي الحقيقة هو من ظلم نفسه بسوء تصرف أو تقدير أو تخاذل أو تقصير.
بالإمكان أن نعيش الفعل بدل أن نكون ردة فعل، وأن نصنع الحدث بدل أن نكون جزءا من هزاته الارتدادية، إذا تحملنا المسؤولية وتحركنا في مساحات هي تحت سيطرتنا وهذا يجعل من حياتنا أفضل وأجمل.
عبر التاريخ كان الاحترام والتوقير للقائد الذي يعترف بالمسؤولية عن الخطأ أو الخسارة، وعلماء النفس يعتبرون ذلك من مؤشرات الثقة، فحياتنا تستحق أن نشعر فيها بالمسؤولية عما يحدث لنا، ولا نلبس طاقية الإخفاء، ونكون مثل النعامة التي تغرس رأسها في التراب إذا واجهت الخطر، بل كالصقر الذي يفرد جناحيه في وسط السماء مرددا أنا موجود.

Digg This
Reddit This
Stumble Now!
Buzz This
Vote on DZone
Share on Facebook
Bookmark this on Delicious
Kick It on DotNetKicks.com
Shout it
Share on LinkedIn
Bookmark this on Technorati
Post on Twitter
Google Buzz (aka. Google Reader)